تعرف علي تاريخ الأهلي أمام أندية زيمبابوي قبل لقاء بلاتينيوم

يلتقي اليوم السبت 28 ديسمبر الفريق الاول لكرة القدم بالنادي الأهلي نظيره فريق بلاتينيوم بطل زيمبابوي في تمام الساعة التاسعة مساء على ملعب السلام، في المباراة التي تجمع بينهما علي استاد القاهرة الدولي ضمن مباريات الجولة الثالثة من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال افريقيا.

مواجهة السبت بين الأهلي وبلاتينيوم بطل زيمبابوي تُعد المواجهة الأولى التي تجمع بين الفريقين في تاريخ مواجهاتهما بالبطولات الإفريقية، وإن كان الأهلي سبق أن التقى على مدى مسيرته القارية بالعديد من فرق زيمبابوي، نرصدها في السطور التالية:

– خاض الأهلي عشر مباريات أمام فرق زيمبابوي، تمكن من تحقيق الفوز في ثماني مباريات وتعادل في مباراة وخسر مثلها.
– نجح لاعبو الأهلي في زيارة شباك فرق زيمبابوي 17 مرة، بينما استقبلت شباكه خمسة أهداف.

– يُعد محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي الحالي هو هداف الفريق أمام فرق زيمبابوي برصيد أربعة أهداف، وأول من سجل في شباك فرق زيمبابوي، وهو صاحب الهاتريك الوحيد للأهلي في تلك المواجهات، بينما كان محمد سمير، مدافع الأهلي الأسبق، آخر من سجل للأهلي في شباك فرق زيمبابوي.

– التقى الأهلي فرق ديناموز وهايلاندرز وجانرز من زيمبابوي، بواقع أربع مباريات أمام كل من ديناموز وهايلاندرز ومباراتين أمام الجانرز.
– فريق واحد نجح في تذوق الفوز على الأهلي وهو جانرز، بعدما تمكن من تحقيق الفوز بهدف دون رد، بينما اكتفى هايلاندرز بنتيجة التعادل السلبي، وفشل ديناموز في تحقيق أي نتيجة إيجابية أمام الأهلي.

المواجهة الأولى تعود إلى النسخة القديمة من البطولة «كأس إفريقيا للأندية أبطال الدوري» نسخة 1983، عندما التقى الأهلي ديناموز محققًا الفوز ذهابًا وإيابًا، بنتيجة 4-1 في القاهرة من توقيع محمود الخطيب ثلاثة أهداف «هاتريك»، وأضاف مختار مختار الهدف الرابع، وكرر الأهلي فوزه في الإياب بنتيجة 2-1 في هراري بتوقيع كل من محمود الخطيب وعلاء ميهوب.

المواجهة الثانية تعود إلى نسخة 1991، واجه الأهلي فريق هايلاندرز الزيمبابوي في دور الـ32 من المسابقة، وفاز الأهلي ذهابًا وإيابًا أيضًا بنتيجة 3-1 في القاهرة، سجل للأهلي طارق خليل وعمرو أنور وربيع ياسين، و1-0 في هراري، وسجل هدف المباراة الوحيد أيمن شوقي.

التقى الأهلي مجددًا هايلاندرز في الدور الأول من نسخة 2007 من دوري الأبطال، وتعادل الفريقان دون أهداف في زيمبابوي، قبل فوز الأهلي إيابًا بثنائية نظيفة عن طريق فلافيو أمادو وشادي محمد.

وللمرة الأولى في دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا، الذي كان يقام في ربع النهائي، التقى ديناموز مجددًا وفاز الأهلي ذهابًا وإيابًا بنتيجتي 2-1، سجل محمد أبو تريكة ومحمد بركات في الذهاب، وتمكن من الفوز في الإياب بنتيجة 1-0 عن طريق محمد بركات.

المواجهة الأخيرة تعود إلى نسخة 2010، عندما التقى الأهلي فريق الجانرز في دور الـ32، خسر الأهلي بهدف نظيف في الذهاب، قبل الفوز إيابًا بثنائية نظيفة سجلها أحمد شكري ومحمد سمير.

عن رضا خليل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *