ياسر عبد العزيز يكتب .. إمسك .. “حالة حب” !!

ياسر عبد العزيز
[email protected]

اننا نريد أن نعيد الحب إلى الرياضة ، نري الاهلاوى يحب الزملكاوى ، ونشاهد الزملكاوى يعانق الاهلاوى ، نتمنى أن يحب المدرب لاعبيه ، وأن يحب المسئولين بالأندية والاتحادات الرياضية بعضهم البعض ، نريد من كل منظومة العمل بالوسط الرياضي بمختلف اشكالهم أن يزرعون الحب ؛ ويتذكرون دوما أنهم قدوة للملايين خاصة الشباب ممن يشاهدونهم !

لقد تعلمنا فى الوسط الرياضى كيف نكره لسنوات طويلة ، ونريد اليوم أن نتعلم : كيف نحب ، وكيف نتسامح ، وكيف ننسي ؟! الحب يجعل الحياة حلوة ، يجعل الزهور تتفتح ، يجعل القلوب تصفو ، يجعل الشمس تشرق ، الانتماء فى الأصل حب وأخلاق ووفاء !!

وحالة الحب التى دشنها محمود جنش حارس الزمالك عندما ظهر بفانلة عليها صورة مؤمن زكريا نجم الأهلي – شفاه الله وعفاه ، جعلتنا نصرخ جميعا : امسك حالة حب ةذلك عقب مباراة طلائع الجيش بالدورى ، جنش دشن بعفويته وطيبته وأخلاقه ووفاءه ،حالة حب كبيرة ؛ دعما لزميله السابق بالزمالك مؤمن زكريا ، لم يفكر جنش فى الاجواء المشحونة بين القطبين ، وضع نصب عينيه الحب والوفاء والمساندة ، وهى أشياء يحتاجها منا مؤمن زكريا فى هذا التوقيت الصعب ، والمحنة التى ستزول عنه قريبا بإذن الله .

حركت انسانية جنش مشاعر الحب مجددا حول مؤمن زكريا ، فقام أقرانه بالأهلي بالاحتفال بأهدافهم على طريقتة ، واستقبلوه بمقر النادي فى احتفالية رائعة تمنيت أن يحضرها الخطيب ، وتبعها إعلان رجل أعمال عربي تحمله لنفقات علاج مؤمن زكريا مجددا حبا فى الاهلي ، ثم شاهدنا محمد صلاح ” الهاتريك ” يحتفل بهدفه الثالث فى مرمى ليدز على طريقة مؤمن زكريا ، مما دفع إدارة ليفربول لإصدار بيان تتمنى فيه الشفاء العاجل له !!

كل مشاعر الحب هذه ، كانت ساكنة وساكته وصامته ؛ تجاه مؤمن زكريا ؛ حجبتها مؤقتا الاجواء المشحونة والمسمومة والمتناحرة بالوسط الرياضى؛ قبل أن يقطع جنش حالة الصمت الرهيبة ويستبدلها بحالة حب !

حقا الذين لا يعرفون الحب لا يعرفون الهناء ، مساكين أصحاب القلوب السوداء ..إنها تجعل حياتهم كئيبة قاتمة مقبضة ..الذى لا يعرف كيف يحب ؛ لا يعرف كيف ينجح فى الحياة ، فلكى تنجح فى الحياة يجب أن تفهم الناس ، ولكى تفهم الناس يجب أن تحبهم .. شكرا جنش ، وبانتظار أن نرصد حالات كثيرة مشابهة ، حتى تستعيد الرياضة صفاتها النبيلة ، الحب والأخلاق والروح !

نقلا عن الأخبار الورقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

300-101   400-101   300-320   300-070   300-206   200-310   300-135   300-208   810-403   400-050   640-916   642-997   300-209   400-201   200-355   352-001   642-999   350-080   MB2-712   400-051   C2150-606   1Z0-434   1Z0-146   C2090-919   C9560-655   642-64   100-101   CQE   CSSLP   200-125   210-060   210-065   210-260   220-801   220-802   220-901   220-902   2V0-620   2V0-621   2V0-621D   300-075   300-115   AWS-SYSOPS   640-692   640-911   1Z0-144   1z0-434   1Z0-803   1Z0-804   000-089   000-105   70-246   70-270   70-346   70-347   70-410