أخبار عاجلة

“خناقة” فى الوداد المغربي تفتح الطريق لبلوغ الاهلى نهائى أبطال افريقيا

تسبب تردد الأرجنتيني ميجيل جاموندي المدير الفني لفريق الوداد المغربي في اختيار لاعبي خط الدفاع بتشكيله قبل مواجهة الأهلي أمس السبت الاول، في أزمة كبرى أشعلت أجواء معسكر الفريق.

وتغلب الأهلي بثنائية نظيفة على الوداد، على ملعب محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء المغربية، في ذهاب الدور نصف النهائي لدوري أبطال أفريقيا، ويلتقي الفريقان إيابًا بالعاصمة المصرية القاهرة، في الثالث والعشرين من شهر أكتوبر الحالي.

وقال مصدر مقرب من فريق الوداد المغربي، إن جاموندي جهز مدافعه أشرف داري للمشاركة في المواجهة، رغم غيابه لما يقترب من عشرة أشهر بسبب الإصابة، لكنه قرر في اللحظات الأخيرة تغيير خططه.

وأضاف المصدر ذاته أن داري تم إبلاغه منذ أسبوع كامل بأنه سيكون في التشكيل الأساسي أمام الأهلي، لكن جاموندي قرر بشكل مفاجىء تعديل خططه، ودفع بلاعب خط الوسط يحيى جبران في قلب الدفاع، خشية عدم جاهزية داري بشكل كامل للمواجهة الهامة.

وتسبب التغيير المفاجىء في غضب كبير للمدافع الشاب، الذي دخل في مشادة مع أعضاء الجهاز الفني، وغادر معسكر الفريق قبل وقت قصير من انطلاق المواجهة.

ويلعب جبران في المعتاد بمركز لاعب خط الوسط المدافع، ولعب في مواجهتين فقط بمركز قلب الدفاع خلال الموسم الحالي، كما تراجع جاموندي أيضًا عن الدفع بمدافعه الإيفواري شيخ كومارا أساسيًا، نظرًا لتعافيه مؤخرًا من الإصابة، وشارك بديلًا في الدقيقة الثالثة والستين.

عن محمد البرديسى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *