حسام البدري ملطشة السوشيال بعد فوز مصر الباهت على توجو !!

تحول حسام البدرى المدير الفنى للمنتخب الأول لكرة القدم إلى ملطشة السوشيال ميديا وكل مواقع التواصل الاجتماعى بعد فوزه مصر الباهت على توجو بهدف عشوائي المدافع الونش فى تصفيات أفريقيا.

واندلعت حالة غضب واستياء عارم ضد البدرى وتبادل رواد السوشيال القفشات الساخرة والساخنة والحزينة من حالة سوء المستوى والارتجالية والضعف التى بدا عليها الفراعنة فى مواجهة منتخب فقير خسر على أرضه أمام جزر القمر .

وظهر منتخب مصر باهتا رغم تحقبقه فوزه الأول مع مدربه حسام البدري، بتغلبه على ضيفه توجو بنتيجة (1-0) ، اليوم السبت، على ملعب ستاد القاهرة في الجولة الثالثة للمجموعة السابعة بالتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية، التي تستضيفها الكاميرون 2022.

سجل للفراعنة مدافعه محمود حمدي “الونش” في الدقيقة 53 هدف الفوز، بعد أداء باهت وأقل من المستوى المتوقع، في غياب النجم محمد صلاح هداف ليفربول الإنجليزي لإصابته بفيروس كورونا.

ورفع منتخب مصر رصيده إلى 5 نقاط ليتقاسم صدارة المجموعة مع جزر القمر، بينما تراجع منتخب كينيا للمركز الثالث برصيد 3 نقاط، ثم منتخب توجو بالمركز الأخير برصيد نقطة واحدة.

ويلعب منتخب مصر في ضيافة توجو يوم الثلاثاء المقبل، ضمن الجولة الرابعة بينما يلعب منتخب جزر القمر ضد كينيا، غدا الأحد.

بدأت تهديدات منتخب مصر مبكرا على مرمى توجو بعرضية من أبو الفتوح، انقض عليها مصطفى محمد وسددها في أقدام المدافعين.

وحاول الفراعنة الضغط منذ البداية على الأطراف وحاول تريزيجيه الحصول على ضربة جزاء، بعد ترويض عرضية محمد هاني ومراوغة مدافع توجو، لكنه سقط دون مخالفة.

الشناوي ظهر بعد 12 دقيقة بتصديه لتسديدة مباغتة من مالابا، وردت العارضة فرصة خطيرة لمنتخب مصر من كرة عرضية خطيرة أرسلها زيزو وجهها مصطفى محمد برأسه، ووجه النني تسديدة قوية بجوار القائم.

ووجه منتخب توجو تسديدة قوية من اللاعب سونو بجوار القائم، وأطلق مصطفى محمد تسديدة فوق العارضة.

وسدد تريزيجيه في يد الحارس ثم محاولة بتصويبة بعيدة من السولية، وتصدى الشناوي لمحاولة لابا واستمر مسلسل الاستحواذ السلبي للفراعنة في الشوط الأول الذي خرج دون أهداف.

فرض منتخب مصر حصارا على دفاع توجو مع بداية الشوط الثاني، مع تمريرة طولية أبعدها الحارس قبل انطلاقة تريزيجيه الذي وجه تسديدة صاروخية أبعدها الحارس ثم عرضية متقنة لم يدركها النني.

ونجح محمود حمدي الونش في تسجيل هدف التقدم لصالح الفراعنة، من عرضية أرضية أرسلها السعيد وردها النني إلى رأس الونش في الدقيقة 53.

وسقط تريزيجيه في منطقة الجزاء مرة أخرى، لكن الحكم رفض احتسابها وسط ثورة اعتراضات من الجهاز الفني للفراعنة.

أشرك منتخب توجو لاعبه ماتيو دوساييف وتحسن أداء الضيوف على الشق الهجومي وخصوصا مع انطلاقات لابا بالجبهة اليسرى، وأبعد الدفاع محاولة توجولية عن طريق لابا وأشرك منتخب مصر لاعبه رمضان صبحي بدلاً من تريزيجيه في الدقيقة 74.

ونال عمرو السولية لاعب الفراعنة إنذارا للخشونة ليغادر الملعب بعدها في تغيير بنزول طارق حامد، بينما دفع منتخب توجو باللاعب معروف تشاكي.

رمضان انطلق سريعاً ومرر عرضية لم يستغلها طارق حامد وسدد كرة ضعيفة، ودفع منتخب مصر بصانع اللعب أفشة على حساب زيزو في الدقيقة 88.

حاول الفراعنة استهلاك الدقائق الأخيرة بالتمريرات مع احتساب 3 دقائق كوقت بدل ضائع، ورفض الحكم احتساب ضربة جزاء لصالح رمضان صبحي رغم سقوطه في منطقة الجزاء بعد جذبه من مدافع توجو دجينيه.

أمسك الحارس بضربة رأس من مصطفى محمد وأبعد حجازي كرة عرضية في عمق الدفاع وخرج اللقاء بفوز باهت لمنتخب مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.