ياسر عبد العزيز يكتب ..مبادرة الرئيس وتوظيف ١٠٠ ألف شاب

بقلم : ياسر عبد العزيز

لم يكن أحد ؛ باستثناء الرئيس عبد الفتاح السيسي يتوقع النجاح السريع والمبهر للمبادرة الرئاسة : ” دراجتك صحتك ” التى انطلقت تحت رعاية السيسي من ملعب وزارة الشباب والرياضة ، بعد نحو ٦ أشهر من خروجها للنور بنجاح وتنفيذ دقيق ومباشر من د.أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ، لاقت المبادرة اهتماما كبيرا من الشباب والمواطنين خاصة وإنها حملت مميزات وايجابيات واضحة فى عملية بناء الإنسان المصري التى يستهدفها الرئيس فى كل حواراته ومشاريعه الوطنية التى لا تتوقف.

اقرا ايضا .. الزمالك يؤدب أبوجبل بقرار صادم !!

فالدراجة تم طرحها بمعايير شفافة ، وبدعم مالى كبير لخدمة المواطنيين ، وتشجيعهم على أن يجعلوا من الرياضة أسلوبا لحياتهم ، وبعد ٣ عمليات للطرح شهدت توزيع نحو ٤ آلاف دراجة ، جاء الحصاد الكبير للمبادرة الرئاسية التى تحولت من مرحلة بناء الصحة ، إلى مرحلة بناء اقتصاد الشباب تحت مسمي : “دراجتك دخلك ” ، وذلك بعد نجاح وزير الشباب والرياضة فى إطار توجيهات القيادة السياسية فى عمل بروتوكول جماعي مع : الاتحاد العربي للاستثمار الذى قرر تمويل شراء مائة ألف دراجة يتم طرحها تباعا .

وجمعية مصر الخير التابعة لوزارة الأوقاف والمنوطة بترشيح الشباب الذين يستحقون الدعم من خلال أبحاث مجتمعية ، وشركة” فوري ” المقرر أن تقوم بتوصيل الدراجات لمستحقيها ، وشركة كوكاكولا التى ستقوم بتوظيف الشباب ، وتم الاتفاق على طرح ٣٠ ألف دراجة الى ٣٠ ألف شاب مجانا من خلال هذه المنظومة المتكاملة مع دعم كل شاب بنحو ٦٠٠ جنيه لبداية حلمه .

رسم ٣٠ ألف ابتسامة على وجوه ٣٠ ألف شاب مصري مرة واحدة من خلال مشروع مجتمعى قومي هو فى حقيقة الأمر تجسيد رائع للبعد الثالث الذى كان فى فكر الرئيس السيسي عندما أطلق المبادرة المجتمعية لخدمة الشباب ،

توظيف ٣٠ ألف شاب تمهيدا للوصول إلى نحو مائة ألف وظيفة فى فترة زمنية وجيزه أراه عملا وطنيا يستحق التحية لرئيس وقائد ، لا يشغله سوى هدف واحد هو النجاح العملى ، وتحقيق أحلام الشباب ، والأخذ بأيديهم نحو العبور بسفينة الوطن إلى منطقة البناء والتنمية والنهوض ، كما اننى أراه جهدا مشكورا من كتيبة التنفيذ الواعية بقيادة الوزير الناجح د.اشرف صبحي الذى يبذل قصاري جهده لإنجاز توجيهات وتكليفات القيادة السياسية على أكمل ما يكون .

اهتمام الرئيس السيسي بقطاع الشباب والرياضة الذى وضح من خلال لقاءه مع د.أشرف صبحي منذ أيام يعطى لكل العاملين والمهتمين لهذا القطاع تفاؤلا وأملا كبيرا فى المستقبل ، خاصة وأن الرئيس يحرص دائما من خلال أفكاره ومبادراته على أن يكون قطاع الشباب والرياضة منتجا ومفيدا وفعالا فى تصدير السعادة للمجتمع المصري وهو ما لمسناه فى مبادرة : “دراجتك دخلك ” ..تحيا مصر
Aa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *