ياسر عبد العزيز

ياسر عبد العزيز يكتب ..الرئيس البطل

ياسر عبد العزيز

** ردود فعل واسعة و إيجابية واشادات تلقاها ملحق” الأخبار” الذى حمل عنوان : “الرئيس البطل” ، وذلك عقب صدوره بمناسبة ثورة يونيو المجيدة ملخصا الإنجازات الشبابية والبطولات الرياضية التى شهدتها سنوات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي ، وكان الملحق الذى تصدر عناويين البرامج الفضائية معبرا عن طفرة ادارية وتحريرية نوعية تشهدها مؤسسة اخبار اليوم على كافة الأصعدة تحت قيادة العملاقين احمد جلال رئيس مجلس إدارة اخبار اليوم وخالد ميري رئيس تحرير الأخبار .. دائما الأخبار فى الصدارة وكل الشكر لفريق العمل فى التحرير والإخراج الفني الذين بذلوا معي جهدا كبيرا لخروج هذا الملحق التذكاري المشرف .


** مخطئ من يتخيل أن الزمالك سيعود إلى الوراء ، فقد ودع سنوات العذاب والألم والقهر ، وبات حرا وقويا ومستقرا وهادئا وطموحا وتحكمه وتتحكم فيه لغة الأخلاق والحضارة والرقي وغيرها من السمات الجميلة التى يتمتع بها أفراد مجلسه بالكامل وأجمل ما فيهم أنهم لا يفكرون فى مصالح شخصية ويعتبرون أنفسهم فى مهمة انتقالية و لا يسعون الى لعبة الانتخابات والتربيطات .. كل الامنيات القلبية للزمالك لمواصلة مسيرة الاستقرار والنجاح .


** يؤسفني أن تتحول كرة القدم فى مصر من لعبة شعبية شهيرة كنا نزهو ونستمتع بها ، إلى لعبة سرية شهيدة فى ولاية الصديق العزيز احمد مجاهد رئيس الجبلاية ، ورغم تمتع مجاهد بإسلوب مختلف ومتميز فى الإدارة الكروية وامتلاكه لخبرات وتجارب كثيرة ، ومحاكاته للعمالقة أمثال الراحل سمير زاهر رجل الانجازات والبطولات ، واللواء حرب الدهشوري متعه الله بالعافية ، وتتلمذه على يد الدولى هاني أبوريدة فرعون مصر فى الكاف والفيفا ومهندس البطولات التاريخية ؛ إلا انني أشعر بأن الصديق احمد مجاهد حول الجبلاية من مسرح كبير ، إلى جزيرة منعزلة لا حس لها ولا خبر ، بطولات عربية تنظمها الجبلاية تدار فى سرية تامة جدا ، ومئوية تاريخية للكرة المصرية لن تتكرر تقام تحت الأرض رغم أن أشهر معدودات تفصلنا عنها ، ومنتخب وطنى مقبل على بطولات كبري عربيا وقاريا وتصفيات مونديالة لا تسمع عن استعداداته شئ ولا يجد من يحاسب جهازه الفني !!


** ادهشنى قرار شوقي غريب بضم عبد الرحمن مجدى إلى قائمة المنتخب للأولمبياد ، لأنه لاعب لم يشارك لمدة ٩٠ دقيقة على مدار موسم كامل ، تري هل سيمرر احمد مجاهد المعروف بنزاهته هذه المجاملة الصارخة؟! اختيار غريب راجع نفسك يا كابتن شوقي !!


** العلاقة الطيبة التى باتت تربط مسئولى الأهلى والزمالك زادت من حلاوة الرياضة المصرية التى تعيش أزهى عصورها على كافة الأصعدة الشبابية والاقتصادية والاستثمارية والانشائية والتنافسية.. تحية لمسئولى الاهلي والزمالك.. وكل الشكر والتقدير للدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة الذى ساهم بفكره الاحترافي فى صناعة استقرار غاب عن ملعب الشباب والرياضة لسنوات بعيدة ونجح باقتدار فى تحويل الغريمين إلى حبيبين .
نقلا عن الأخبار الورقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *