ياسر عبد العزيز

ياسر عبد العزيز يكتب .. لماذا يحبون الترسانة ؟!

عاشت الأسرة الرياضية بشكل عام بقيادة كبيرها د.أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة وعشاق الشواكيش بشكل خاص وعلى رأسهم النائب طارق سعيد حسانين رئيس مجلس إدارة النادى ليالي وأيام فى حب الكيان التاريخي بمناسبة مرور مائة عام على إنشاءه، حتى جاءت الخاتمة السعيدة بإقامة احتفالية راقية جدا شارك فيها الجميع .


ولقد شرفت بالإشراف على هذا الملحق التاريخي الذى بين أيديكم إضافة إلى توثيق مجلد يسرد حقيقة حالة الحب التى صنعت وكتبت بحروف من نور تاريخ قلعة الشواكيش .

وعلى مدار أيام البحث والتنقيب وبمساعدة من الكمبيوتر البشري الكابتن صلاح عبد الفتاح والأرشيف الكنز لمؤسسة أخبار اليوم العملاقة الذى أعاد له الكاتب الصحفي الكبير احمد جلال رئيس مجلس الإدارة بريقه ورونقة استمتعت بما يحمله تاريخ الشواكيش من قصص وحواديت ونجوم وأساطير وأبطال يستحقون أن نصنع لهم تماثيل تخلد تاريخهم .


وشد انتباهي خلال رحلة تصفح أوراق الدفاتر الشواكيش حالة الإجماع على حب هذا الكيان بداية من التأسيس ووصولا إلى حالة الابهار التى أصبح عليها فى ولاية” السعيد” طارق سعيد ، فقد تغزل عبقري الصحافة الرياضية الرمز عبد المجيد نعمان شيخ شيوخ النقاد الرياضيين فى قلعة الترسانة وهو الناقد الذى لم يكتب الا حقا .

وأطلق الراحل نجيب المستكاوي الناقد الشهير على نجوم الترسانة لقب الشواكيش تجسيدا للروح القتالية التى لعبوا بها ، والزعيم جمال عبد الناصر كان عاشقا للترسانة حتى النخاع .

ونجوم وأساطير عظماء وأبطال اولمبيين تخرجوا من مدرسة الشواكيش ، وعدد كبير من النجوم انتقلوا من الترسانة إلى الأندية الكبيرة أمثال الأهلي والزمالك والاسماعيلي والمصري وغيرها .


خلاصة ما خرجت به من هذه الرحلة الممتعة أن الكل يحب الترسانة ..تحية تقديرا واعزازا لكل عشاق الترسانة ..مليون مبروك لمجلس إدارة الترسانة وجمهور .. وشكر خاص جدا إلى د.أشرف صبحي الوزير الناجح جدا على دعمه ومساهمته فى اسعاد عشاق الترسانة….وتهنئة مستحقة لمؤسسة أخبار اليوم برئاسة الكاتب الكبير احمد جلال شريك الترسانة فى مئوية النجاح.

ملحق مئوية الترسانة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *