ياسر عبد العزيز يكتب .. بين الممكن والمستحيل فى الأهلي والزمالك.. وجبلاية الشيطان!!

بقلم : ياسر عبد العزيز

بين الممكن والمستحيل تجلس الأحداث فوق كرسي هزاز بالأهلي والزمالك ومعهما الجبلاية التى يبدو ، أنها مسكونة من شيطان الانس !!



** فى المنتخب ..فارق كبير جدا بين الاسطورة كيروش وسلفه المخلوع حسام البدري مع المنتخب الوطنى لكرة القدم  ، كيروش أعاد الروح والشكل الجميل والأداء الخططى المبشر بغض النظر عن النتائج التى عانده خلالها الحظ ، بينما البدري كان يلعب بطريقة عشوائية ويعتمد على تشكيل انتهت صلاحيته وبدا البدري فى تجربته مع المنتخب فاقدا لأساسيات وابجديات التدريب .

كيروش

اتركوا كيروش يعمل فى صمت ولبوا له طلباته الفنية والادارية التى من أهمها تغيير غالبية أفراد جهازه المعاون ممن ارتبطت أسماؤهم بدوائر متوترة للمثال: ضياء السيد المتهم بتسريب اخبار المنتخب للإعلام وتفرقته فى التعامل مع نجوم الاهلي والزمالك  ، وعصام الحضري الذى لا يكف عن افتعال المشاكل مع الحارس العملاق محمد الشناوى .. البدرى كان معه الحلم مستحيلا ، أما كيروش فالأحلام معه ممكنه  ولكن بشرووووط !!

الخطيب

** اتمنى ألا يكون ما سمعته من داخل الأهلي ليس صحيحا بأن حدوتة العامرى فاروق نائب رئيس النادى المجمد لأخطاء إجرائية فى العملية الانتخابية انتهت بلا رجعة لأنها جاءت على هوى أصحاب القرار بالنادى ، لأن العامري لن يكون صيدا سهلا ، إذا لم يتم تفعيل دوره من خلال أول اجتماع لعمومية النادى ، لأنه يمتلك أدوات اللعبة وأسرارها وتفاصيلها وانضمامه إلى جبهة المعارضة ربما يمثل متاعب كثيرة للخطيب ورفاقه ممن ساندهم العامري وقاتل معهم حتى حققت القائمة الممكن والمستحيل معا بنجاح كل أفرادها  !!

جمال علام

** لم تشد انتباهي غالبية الأسماء المطروحة لتولى مسئولية اتحاد كرة القدم المصري فى الانتخابات القادمة باستثناء جمال علام الرجل الصعيدى القادم على خلفية جبال من الثقة ونظافة اليد ، فقد قدم تجربة ناجحة فى وقت سابق  واقترب ببساطته وفطرته من قلوب الجمعية العمومية .

محمد كامل

ففى ولاية  جمال علام السابقة ولدت برزينتيشن راعية الكرة المصرية على يد الخديو محمد كامل ملك الرعاية والتسويق الرياضي ، وشاهدنا جيلا عظيما تحت ولاية هيكتور كوبر عبقري التدريب ، وكان بإمكاننا أن نحافظ علي هذا الجيل ونطوره لو حافظنا على كوبر ومنحناه الصلاحيات الكاملة فى الاحلال والتغيير .

ليس فى الإمكان أفضل من جمال علام   مع الاعتراف بأن الغالبية من المرشحين  أصحاب تجارب لم تكن موفقة فى أوقات سابقة .

ليس فى الإمكان أفضل من جمال علام ، مقارنة بكل الأسماء التى تم طرحها لكنها فضلت الاعتذار لظروف خاصة وأسباب شخصية !!

سمير زاهر

كنا نحلم ونمنى النفس بشخصية كاريزما تتناسب صفاتها الارادية مع طبيعة المرحلة الصعبة التى تمر بها الكرة المصرية .

كنا نأمل فى شخص قوى يمتلك علاقات واسعة محليا ودوليا  مع قائمة متكاملة من الوجوه الجديدة التى تمتلك تجارب عملية فى إدارة الملفات الكروية  الشائكة .

قناعاتي أن الكرة المصرية لاتزال تبحث عن وريث حقيقي للرمز الراحل سمير زاهر الذى قادها للتحليق قاريا وعالميا واولمبيا وسطر أعظم إنجاز فى تاريخها .

قاتل الله الشيطان الذى أضاع الممكن والمستحيل معا ؛ عندما أخذ على عاتقه إفساد مشروع الكرة المصرية ، وحارب خليفة زاهر بأدوات مشروعة وغير مشروعة حتى ابتعدت إدارة الكرة عن مربع الاحتراف وصار واقعها مؤلم ومستقبلها فى علم الغيب !!

الزمالك

** اتمنى أن تنجح عملية توحيد الصفوف ، ويجتمع الزملكاوية على قلب رجل واحد يخوض انتخابات النادى المرتقبة بقائمة موحدة يساندها الجمهور والاعضاء والرموز والحكماء حتى لا يضيع الممكن والمستحيل ، ويصبح الزمالك نسيا منسيا !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *