أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية لإدارة إتحاد الكرة

تورط مجاهد وشخصية دولية فى رفع شرط كيروش من شهرين إلى ١٨ شهرا .. وعوض استقال احتجاجا !!

كشف مصدر مسئول بالجبلاية عن تورط شخصية دولية فى رفع الشرط الجزائي البرتغالى كيروش المدير الفنى للمنتخب الأول لكرة القدم ورفعه من قيمة شهرين إلى ما يعادل راتب عام ونصف العام .

وقال المصدر المسئول فى تصريحاته إلى موقع العب كورة أن احمد حسام عوض عضو اللجنة المؤقته المستقيل بالجبلاية قد انتهى من صياغة عقد كيروش وتم الاتفاق على شهرين كشرط جزائي الا أن تفاجأ بعد عقد احمد مجاهد رئيس اللجنة السابقة لاجتماع مع شخصية دولية برفع قيمة الشرط الجزائي إلى عام ونصف العام مما دفع عوض للتقدم باستقالته.

يبدأ اليوم جمال علام رئيس اتحاد الكرة وبشكل سرى للغاية تكثيف بحث  التقرير الخاص بملف التعاقدات الذى أعده نائبه خالد الدرندلى بشكل سرى
للغاية ولم يتم الاعلان رسميا عن تفاصيله مع إرجاء ذلك الى بعد انتهاء مشاركة
المنتخب الوطنى فى أمم الكاميرون لضمان وصوله الى أكبر نقطة بالبطولة.
ويقوم جمال علام بذلك وسط اجـراءات صحية مشددة فرضها على مبنى  الاتحاد واداراته وموظفيه حرصا منه على مواجهة وباء كورونا مع إلزام الموظفنن بارتداء الكمامات ودخول االاتتاد بها مع إجراء تعقيم دورى للاتحاد والالتزام بالاجراءات الاحترازية الكاملة.
ويكشف مسئول بالاتحاد عن ان تقرير الدرندلى به مفاجآت كبيرة وملفات  مهمة للغاية، ولكن أبرز وأهم ماجاء فيه والشغل الشاغل الآن هو ملف الفار الذى تم تنفيذه بأمر إسناد “مخالف ” ووقع عليه كل من محمد الماشطة عضو الادارة القانونية، ووليد العطار المدير التنفيذى وقتما كان يشغل موقع القائم بمهام المدير
التنفيذي. .وأضاف المسئول ان هناك ملفا مهما آخر لا يقل أهمية عن ملف الفار ويتمثل فى ملف الرعاية للاتحاد فيه مستحقات تقدر بحوالى 100 مليون جنيه مع وجود
خلاف كبير فى هذا الامر بين الاتحاد وبين الراعيه جعلت الراعى يطالب بغرامات  وتعويضات كثيرة.
وتطرق خالد الدرندلى فى تقريره إلى تعاقدات أخرى مثل عقود.. كيروش وفينجادا وأجهزة المنتخبات الأخري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.