أخبار عاجلة

وزير الشباب والرياضة : إنطلاق أولي لقاءات ” التغير المناخي والقدرة علي التكيف” بجامعة المنوفية إستعداداً لمؤتمر الأطراف بإتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ ٢٠٢٢

أطلقت وزارة الشباب والرياضة برئاسة الدكتور أشرف صبحي ، أولى سلسلة اللقاءات الحوارية تحت شعار ” التغير المناخي والقدرة علي التكيف ” ، لطلاب الجامعات والمعاهد العليا والمتوسطة ، حيث تم تنظيم أولي اللقاءات بفندق جامعة المنوفية ، من خلال الإدارة المركزية للبرامج الثقافية والتطوعية ، حول الحالة المعرفية لقضية التغيرات المناخية لدى شباب الجامعة ، وذلك بحضور الدكتور عادل السيد مبارك رئيس الجامعة .
جاء ذلك في إطار تسليم مصر رئاسة الدورة السابعة والعشرين من مؤتمر الأطراف بإتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ (٢٠٢٢) ، والذي تستضيفه مصرفي شهر نوفمبر المقبل بمدينة شرم الشيخ ، ويشارك فيه رؤساء وزعماء العالم .

وخرج اللقاء الذي شارك فيه الدكتور مجدي علام خبير البيئة الدولي والدكتور ممدوح رشوان ، أمين الاتحاد العربي للشباب والبيئة ، ببعض التوصيات التي تتضمن إنشاء وحدة أبحاث ودراسات بيئية تهتم بدراسة المناخ داخل كل كلية ، إجراء مشروعات بحثية إسترشادية للطلاب في مجال التغيرات المناخية ، إدراج التغيرات المناخية داخل المناهج الدراسية وفقاً لكل تخصص ، بالإضافة إلي تحويل مباني الجامعة لمباني صديقة للبيئة عن طريق إستخدام طاقة الإنارة الشمسية وزيادة المسطحات الخضراء ، بجانب تخصيص محاضرة عامة بكل كلية تتناول قضية التغيرات المناخية ومتعلقة بنوعية الدراسه مثل : ( الإقتصاد الأخضر بكليات التجارة – الزراعة الحيوية بكليات الزراعة وغيرها ، و زيادة الأنشطة الطلابية التي تتناول القضايا المناخية لتنمية الوعي البيئي لدى طلاب الجامعة كالمؤتمرات و المنتديات و الرحلات .

فيما تنظم الوزارة عشرون لقاءً داخل جامعات (الأزهر ، القاهرة ،الإسكندرية ، المنصورة ، حلوان ، المنوفية ، قناة السويس ، بنها ، الفيوم ، بني سويف ، كفر الشيخ ، بورسعيد ، دمنهور ، مدينة السادات، السويس) بالإضافة إلي المعاهد العليا والمتوسطة .

وفي هذا السياق أكد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ، علي إهتمام الدولة والقيادة السياسية بضرورة مشاركة الشباب المصري في تنظيم مؤتمر الأطراف بإتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ (٢٠٢٢) الذي يعد حدث عالمي تستضيفه مصر بمدينة شرم الشيخ ، معلناً استعداد الوزارة للمشاركة بالشكل الايجابى الذى يضمن ظهور مصر وشبابها بالشكل المشرف أمام العالم .

وأوضح صبحي أن الوزارة تسعي لتسليط الضوء علي دور الشباب في قضايا البيئة من خلال رفع الوعي لديهم في مجال تغير المناخ ، مشيراً إلي أن المؤتمر يهدف إلي بناء القدرات الشبابية من خلال تنظيم ورش العمل والتبادل الثقافى، كما أن اللقاءات التي تنفذها الوزارة في هذا الشأن تهدف إلي تعزيز حوكمة وإدارة العمل في مجال التغيرات المناخية وبناء المرونة و القدرة على التكيف مع التغيرات المناخية بالإضافة إلي رفع القدرات المعرفية والثقافيه لدى طلاب الجامعات .

عن العب كوره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *