وليد سليمان يبحث عن حلم ضائع أمام وفاق سطيف

زياد ياسر

تُعيد مواجهة وفاق سطيف الجزائري، ذكريات التألق للنجم المخضرم وليد سليمان، أيقونة الأهلي المصري.

ويحل وفاق سطيف ضيفًا على الأهلي، السبت المقبل، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وكان آخر لقاء بين الفريقين، يوم 23 أكتوبر/تشرين أول 2018 في إياب نصف نهائي دوري الأبطال، قد شهد تألق وليد سليمان، والذي قاد الأهلي وقتها لبلوغ النهائي.

وفاز الأهلي وقتها في لقاء الذهاب بثنائية دون رد، لكن وليد سليمان تألق في لقاء الإياب وسجل هدف التقدم قبل أن يستقبل الأهلي، هدفين ويصعد الفريق الأحمر بأفضلية هدف الحاوي.

ويأمل اللاعب المخضرم وليد سليمان صاحب الـ 37 عامًا، استعادة ذكريات تألقه حال حصوله على فرصة المشاركة في لقاء وفاق سطيف، خاصة أن هذا الموسم سيكون الأخير للحاوي في الملاعب بعد إعلان الاعتزال عقب نهاية الموسم.

يعد وليد سليمان، رابع هدافي الأهلي في دوري أبطال أفريقيا، بعدما أحرز 17 هدفًا خلال مشاركته في 80 مباراة بهذه البطولة مع الأحمر.

بدأت مشاركات وليد سليمان بدوري الأبطال قبل 11 عامًا، وبالمصادفة كانت في الأراضي الجزائرية أمام مولودية العاصمة يوم 28 أغسطس/آب 2011.

لكن أول هدف قاري سجله وليد، كان في مرمى تشيلسي الغاني بدوري الأبطال نسخة 2012، وأحرز وقتها هدفين يوم 4 أغسطس/آب من نفس العام.

وهز وليد سليمان، شباك وفاق سطيف مرتين في لقائي الذهاب والإياب بدور الأربعة لنسخة 2018، وهو ما يعيد ذكريات التألق للحاوي.

وكان آخر هدف قاري سجله وليد سليمان أمام سونيديب بطل النيجر في إياب الدور التمهيدي للنسخة الماضية بدوري الأبطال.

يبحث وليد سليمان عن فرصة أخيرة، رغم أنه لا يشارك إلا لدقائق معدودة هذا الموسم، وخرج بصورة كبيرة من حسابات مدربه موسيماني.

وشارك وليد سليمان في النسخة الحالية بدوري الأبطال خلال 3 مباريات، الأولى في ذهاب الدور التمهيدي لمدة 24 دقيقة كبديل أمام الحرس الوطني بطل النيجر، ثم خاض مباراة الإياب كاملًا.

ولعب وليد سليمان بديلًا في لقاء الرجاء المغربي بجولة الذهاب لمدة 13 دقيقة في ربع النهائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.