صلاح يتوج بجائزتين في ليلة ضياع لقب البريميرليج

زياد ياسر

لم يخرج المصري محمد صلاح، مهاجم ليفربول، من الموسم خالي الوفاض، رغم خسارة فريقه للقب الدوري الإنجليزي الممتاز لصالح مانشستر سيتي، اليوم الأحد.

صاحب ال29 عاما شارك كبديل في مباراة الريدز ضد وولفرهامبتون في الجولة الختامية للبريميرليج، لكنه استطاع التوقيع على هدف فريقه الثاني، الذي أسهم في فوزه (3-1) بعدما كان متأخرا في النتيجة.

وأنقذ صلاح عرشه من الضياع، بعدما حافظ على صدارته لقائمة هدافي البريميرليج بوصوله إلى 23 هدفا، بالتساوي مع الكوري الجنوبي هيونج مين سون، الذي سجل ثنائية خلال فوز توتنهام على نورويتش سيتي (5-0).

وتسلم صلاح جائزة الحذاء الذهبي، التي تمنح لهداف البريميرليج، عقب المباراة مباشرة، بعدما تقاسمها مع سون، الذي نال جائزة مماثلة أيضا عقب مواجهة نورويتش.

كما نال الدولي المصري جائزة أخرى لكونه اللاعب الأكثر صناعة للأهداف في البريميرليج هذا الموسم، برصيد 13 تمريرة حاسمة.

وغابت الابتسامة من وجه لاعب روما السابق، نظرا لخسارة الريدز للقب البريميرليج بفارق نقطة عن المان سيتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.