هل تمهد تصريحات إدارة الأهلي المصري لخلاف مع كولر؟

زياد ياسر

حاول النادي الأهلي المصري في فترة الانتقالات الشتوية الماضية، برغبة من مدربه السويسري مارسيل كولر تدعيم الجانب الهجومي، إلا أن طلب مدرب الفريق القاهري لم ينفذ لأسباب مختلفة.

الأهلي بعد إعلانه فشل صفقة المهاجم الغاني عبد العزيز يعقوبو، لاعب ريو أفي البرتغالي، دخل في مفاوضات مع الكونغولي جاسكون موليكا لاعب فريق بيشكتاش التركي، وغوستافو سوزا لاعب غيونبك الكوري الجنوبي، إلا أن أيضًا النادي المصري فشل في المفاوضات لأسباب مادية.

وبعد انتهاء فترة الانتقالات الشتوية الماضية خرج تصريح رسمي من جانب النادي الأهلي، وتحديدًا عبر خالد مرتجي أمين صندوق النادي، وعدلي القيعي رئيس شركة الكرة، حول وجود أزمة مادية داخل أروقة القلعة الحمراء.

تفاصيل الأزمة المادية

خلال مشاركة فريق النادي الأهلي في بطولة كأس العالم للأندية والتي أقيمت في نسختها الأخيرة بالمغرب، وانتهت بحصول الفريق على المركز الرابع، تحدث مرتجي عن بعض التفاصيل المادية لناديه.

مرتجي صرح عبر شاشة “إم بي سي مصر”، أن المكافأة التي سيحصل عليها ناديه من المشاركة في بطولة كأس العالم للأندية ستؤدي إلى انفراج بعض الشيء، في ظل الرواتب التي تدفع على النشاط الرياضي بناديه في الموسم الجاري.

وحصل الأهلي، نتيجة حصوله على المركز الرابع بعد الخسارة من فريق فلامينغو البرازيلي بنتيجة (4-2)، على مكافأة تقدر بـ2 مليون دولار.

وبعد تصريحات أمين صندوق النادي الأهلي، خرج القيعي رئيس شركة الكرة بالنادي والمسؤول الأول عن نشاط ملف كرة القدم بجانب رئيس النادي محمود الخطيب ليثير الجدل.

القيعي في الأسبوع الماضي وتحديدًا عبر شاشة “الأهلي“، خرج ليعلن عن أزمة مادية داخل النادي، وهذا ما أثار الجدل ليوضح بعد ذلك عبر نفس الشاشة، أمس الخميس، أنه يقصد وجود أزمة سيولة مالية.

ويأتي سبب معاناة النادي الأهلي من السيولة؛ بسبب عدم حصول ناديه على مستحقاته في المواعيد المقرر لها، بحسب ما جاء على لسان القيعي.

نقطة أخرى تطرق لها القيعي وهيّ قيمة عقد الرعاية والتي تقدر بـ2 مليار جنيه خلال أربع سنوات، لافتًا إلى أن ناديه ينفق فقط ما يقرب من مليار جنيه سنويًا؛ أي أنّ قيمة الرعاية لا تكفي مستحقات الأنشطة الرياضية في الموسم.

العودة لطلب كولر

بعد عجز إدارة الأهلي عن تنفيذ طلب كولر، وهو التعاقد مع مهاجم أجنبي، عاد السويسري من جديد ليكرر طلبه في تدعيم الخط الأمامي، خاصة في ظل عدم اقتناعه بمستوى الثنائي محمد شريف وشادي حسين.

وتناولت تقارير صحفية في الفترة الماضية، أن كولر لا يزال يتمسك بضم جاكسون موليكا في الصيف المقبل، إلا أن هذه الرغبة ستصطدم بمطالب نادي بيشكتاش المالية من جانب، إضافة إلى عدم قدرة الإدارة الحمراء على دفع مقابل مادي كبير بالنظر إلى تصريحات مرتجي والقيعي.

أما الرغبة الثانية لكولر فهيّ ضم البرازيلي غوستافو سوزا، فوكيل اللاعب كلوفيس هنريكي صرح عبر “winwin”، أن موكله لا يمانع في الرحيل إلى مصر بشرط الاتفاق من الناحية المادية.

وفشلت صفقة غوستافو في اللحظات الأخيرة من الانتقالات الشتوية؛ بسبب مطالب اللاعب المادية، وهيّ التي لم تلق موافقة من جانب إدارة الأهلي.

وقامت إدارة الأهلي في فترة الانتقالات الماضية بضم أربعة لاعبين من خلال الثنائي المحترف محمد الضاوي “كريستو” القدم من صفوف النجم الرياضي الساحلي التونسي، وأحمد قندوسي لاعب وفاق سطيف الجزائري السابق.

ودخل النادي الأهلي السوق المحلي بضم الثنائي خالد عبد الفتاح لاعب فريق سموحة في صفقة على سبيل الإعارة مع أحقية الشراء النهائي، والتعاقد مع مروان عطية قادمًا من فريق الاتحاد السكندري.

عن العب كوره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *