أخبار عاجلة
الزمالك

الزمالك يرفض الفيلسوف القاتل !

شهاب طارق

تعرض خوان كارلوس أوسوريو المدير الفتى لفريق الكرة الاول بالزمالك لانتقادات قاسية من الخبراء والمتابعين والجماهير البيضاء فى أعقاب تلقي الزمالك هزيمة جديدة في الدوري العام أمام مضيفه الإسماعيلي (2-1) مساء أمس الأول ضمن الجولة 27 بالمسابقة ليزداد الزمالك جرحا على أركام جراحه ويواصل التراجع فى جدول ترتيب الدورى بعدما توقف رصيده عند 43 نقطة في المركز الرابع، بينما رفع الإسماعيلي رصيده بقيادة مدربه حمزة الجمل إلى 29 نقطة في المركز الرابع عشر وقطع خطوة جديدة نحو البقاء بالدوري.. وتسببت الأدوار المركبة وتغيير مراكز عدد من اللاعبين فى ظهور الزمالك بشكل باهت وافتقد قوته وتوازنه وسمح للمنافس بالتواجد بكثافة وكان أكثر خطورة ونجح فى حسم المباراة لصالحه على حساب الزمالك .. ولعب أوسوريو المباراة بطريقة (3-3-1-3)، مع كم كبير من اللوغاريتمات فيما يتعلق بتشكيل الفريق ومراكز اللاعبين..وإعتمد أوسوريو على حسام عبد المجيد قلب الدفاع في مركز مختلف كلاعب وسط ” ديفندر” بجوار محمد أشرف “روقا” وأحمد سيد “زيزو”، كما تواجد حاتم سكر الظهير الأيسر كمدافع ثالث على يسار الونش، مع منحه حرية الزيادة على الجانب الأيسر في حال الاستحواذ على الكرة..وترك أوسوريو مهمة تغطية الجانب الأيمن للاعبه إبراهيما نداي بمعاونة من زيزو.


وأدى أسلوب اللعب إلى ظهور الزمالك وكأنه يلعب المباراة دون ظهير على الجانبين، وبالإضافة إلى ذلك ظهرت المساحات الكبيرة في وسط الملعب مع سرعة فقدان الكرة.


وحرص الكولومبي خوان كارلوس أوسوريو رغم كل هذه الانتقادات ، على توجية التحية للاعبية بعد المباراة ..وانتقد بشده فكرة إهدار الوقت خلال اللقاء، من جانب نادى الاسماعيلى ولاعبيه، معتبراً وبلهجة حادة فى الحديث أن هذا الامر غير مقبول وظاهرة سيئة.


كما انتقد لاعبى النادى الاسماعيلى فى فكرة اضاعة الوقت والذى لجأ اليها لاعبى الدراويش، فى الشوط الثانى، مؤكداً ان بسبب هذا الامر المباراة لم يُلعب فى شوطها الثانى الكثير..وأكد أن لاعبيه والكلام على لسانه .. كانوا يريدوا لعب كرة قدم، لكن الفريق المنافس كان كله همه اضاعة الوقت وهو ماافسد متعة الكرة..وأتم تصريحاته قائلاً : المنافس فاز بطريقته وحصد الثلاث نقاط.. وهذه المبررات التى أطلقها أسوريو رفضها الزملكاوية و زادت من حدة الانتقادات له خاصة وأنها لم تكن مقنعة وخلت من الواقعية وكان يستوجب عليه تفسير سر تغييره المستمر فى مراكز اللاعبين وأماكنهم ووظائفهم داخل الملعب .


على جانب آخر كشف مصدر بالجهاز الطبي للزمالك، حجم إصابة محمود حمدي “الونش” مدافع القلعة البيضاء، بعد إصابته أمام الإسماعيلي..وطلب الجهاز الطبي بقيادة محمد أسامة، خروج الونش بعد إصابته في الركبة اليسرى، في أحدى الكرات المشتركة..وقرر الجهاز الفني بقيادة الكولومبي خوان كارلوس أوسوريو، استبدال الونش باللاعب سيد نيمار في الدقيقة 66..وقال المصدر في تصريحات خاصة : “الونش تلقى كدمة قوية في الركبة، وسيجري أشعة عقب العودة إلى القاهرة لتحديد مدة غيابه”.

عن Aya Gaber

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *