ياسر عبد العزيز يكتب .. اقتلوا البدرى أو اطرحوه أرضا !!

بقلم : ياسر عبد العزيز

حملة الانتقادات المسعورة الموجهة إلى حسام البدري المدير الفنى للمنتخب التى وصلت إلى حد تحميله مسئولية إصابة لاعب أو خطأ ادارى ، أراها غير منصفه فى غالبيتها ، فهو لا يستحق الانتقادات كلها ، وإن كانت الأمانة تقتضى استحقاقه لجزء منها !!

حسام البدري رغم أنه فى مرحلة التكوين والتأسيس وسط أكوام المتربصين له ؛ إلا أنه تعامل مع الظروف الصعبة والقاسية التى اطاحت بنصف قوة المنتخب ، ووفق أوضاعه وتصدر مجموعته باقتدار وثبات !!

وبنظرة إلى النتائج التى شهدتها الجولة السابقة للتصفيات الأفريقية نجد أن الفراعنة نجحوا بالشكل الذى يجعلنا نشيد بالبدرى وندعمه ونسانده على الصعيدين الفنى والانضباطي !!

وللغاضبين من حسام البدري أقول لهم : فقط تابعوا نتائج الآخرين من المنتخبات الكبيرة والعملاقة ، فقد شهدت الجولة فوز مصر على توجو ٣ / ١ بينما سقط نجوم غانا أمام السودان بهدف وتألم نسور نيجيريا بالتعادل السلبي مع جزيرة سيراليون وتعادل منتخب تونس الكبير مع تنزانيا بدون اهداف وتعثر أفيال كوت ديفوار أمام مدغشقر المغمور بتعادل باهت ١ / ١ وتعادل الجزائر الرهيب بطل أفريقيا ٢٠١٩ مع زيمبابوي ٢ / ٢ والسنغال فاز بشق الأنفس على غينيا بيساو بهدف وخيول بوركينافاسو تعادلوا مع مالاوي المتهالك سلبيا وبوتسوانا المتواضع هزم زامبيا بهدف .

الأرقام والنتائج ؛ تؤكد أن حسام البدري يسير بخطى ثابته معها ستأتي حلاوة الأداء وجماله ، تماما مثلما فعل مع الأهلي فى تجربته الأخيرة ؛ هاجموه عندما أعاده المهندس محمود طاهر رئيس الاهلى السابق ، ثم حملوه على الأعناق عندما اعاد للأهلى الانتصارات والبطولات بعد ٣ تجارب فاشلة لمدربين عالميين هم : جاريدو وبسيرو ومارتن يول وفى تخيلي أنه لو استبدلنا على سبيل المثال جوزيه بالبدري مع المنتخب حاليا ومر جوزيه بنفس الظروف وبنفس النتائج فى التجربة الحالية للمنتخب؛ كنا سنجد من يكتب معلقات غزل فى الاسطورة جوزيه وهو ما يجعلنى أتعجب لماذا يفعلون مع البدري كل هذا رغم أنه متميز فى عمله ومخلص للفريق الذى يحمل لواء الدفاع عنه !!

خلاصة القول أنه بلغة الأرقام والنتائج حسام البدري يستحق الدعم والمساندة لأنه يسير على الطريق الصحيح ؛ أما بلغة الغرض والمرض والانتقام والانتقاد فأنا أقول لهؤلاء : اقتلوا البدري أو اطرحوه أرضا !!

رسالة للبدري .. استمر فى عملك وعالج بعض السلبيات التى تواجهكك ، ومثلما راهنا مرارا وتكرارا على نجاحك وقدرتك على قيادة مصر إلى منصة التتويج والتألق فكلنا ثقة فيك وفى امكاناتك ، دعهم يسيرون فى طريقهم وتمسك انت بالأمل ودافع عن أحلامك وتجربتك.. وحسن فعل الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة الذى تشهد الرياضة والشباب فى فترة ولايته قفزات غير مسبوقة باستقباله لبعثة مصر وكتيبة البدري فجرا فى مطار القاهرة لتهنأتهم وتحفيزهم عقب عودتهم من توجو .. مبروك يا بدري وبانتظارك بطلا للقارة السمراء قريبا مع المنتخب !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

300-101   400-101   300-320   300-070   300-206   200-310   300-135   300-208   810-403   400-050   640-916   642-997   300-209   400-201   200-355   352-001   642-999   350-080   MB2-712   400-051   C2150-606   1Z0-434   1Z0-146   C2090-919   C9560-655   642-64   100-101   CQE   CSSLP   200-125   210-060   210-065   210-260   220-801   220-802   220-901   220-902   2V0-620   2V0-621   2V0-621D   300-075   300-115   AWS-SYSOPS   640-692   640-911   1Z0-144   1z0-434   1Z0-803   1Z0-804   000-089   000-105   70-246   70-270   70-346   70-347   70-410