مؤامرة حسن مصطفي .. إيقاف رئيس الاتحاد المصري لليد لمدة عام !!

تقرير : شريف حنفي

تسريبات جديدة وغريبة خرجت علي خلفية اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي لكرة اليد امس الاول ، يمكن ان تخرج تحت عنوان ” صدق او لا تصدق ” التسريبات مصدرها فرنسي اشارت الي ان هناك قرارا محتملا يتم تجهيزه في الكواليس لايقاف المهندس هشام نصر رئيس الاتحاد المصري لكرة اليد بتوصية من رئيس الاتحاد الدولي الدكتور حسن مصطفي ، واستكمالا للتسريبات التي اشارت ان التهمة هي اختراق الفقاعة الطبية خلال مونديال اليد و السلام علي رئيس دولة الراس الاخضر .

اقرا ايضا .. وزير الرياضة يهنئ بيراميدز بتأهله لدور المجموعات بالكونفدرالية الأفريقية

باختصار في واقعة مشابهة لما فعله نجما الاهلي حسين الشحات وكهربا بالسلام علي ابوتريكة خلال مونديال الاندية لكرة القدم وبالتالي تم استبعادهما من المباراة النهائية ، ونفس الامر تم مع المهندس هشام نصر في وقتها وتم استبعاده من معسكر المنتخب وخروجه من مرافقة بعثة مصر التي كان يترأسها ، ورفض رئيس الاتحاد الدولي توسلات البعض بعدم الاصرار علي طرد هشام نصر لان ذلك قد يسبب ازمة في معسكر المنتخب الوطني خاصة وان التوقيت تزامن مع اصابة الثنائي مؤمن صفا وعلاء السيد بكورونا ، ولكن حسن مصطفي اصر علي موقفه ولم يبال بتصدير ازمة للمنتخب ، و من حسن الحظ ان الاخير تماثل للشفاء ونجح علاء السيد في دخول المعسكر لانقاذ الموقف ..

دهشة

القصة استقبلتها اسرة كرة اليد بردود افعال مختلفة وحالة من الدهشة ودرب من دروب الخيال ، خاصة ان اتحاد كرة اليد يغرد خارج السرب وحقق نتائج مذهلة وطفرة عالمية ، والتوقيت غريب في عز الانجاز الذي صفق له العالم اجمع بعد تنظيم نسخة فريدة من نوعها لبطولة العالم لكرة اليد في زمن الكورونا المرعب ، وتحملت الدولة ضغوطا رهيبة من اجل النجاح وانجاح كرة اليد المصرية ..
التسريبات وصفها البعض “ان صدقت” بانها اغتيال لكرة اليد المصرية ولطموح بلغ عنان السماء خاصة ان الاتحاد الحالي اصبح قاب قوسين او ادني من التتويج بميدالية اولمبية في طوكيو بعد العروض المبهرة التي قدمها الفراعنة في المونديال والتي احرجت ابطال العالم الدنمارك وخاضت معهم 6 اشواط اضافية بعد تحكيم غريب ظهر امام العالم اجمع واطاح بنا في النهاية بضربات الحظ الترجيحية ..

عقاب بأثر رجعي

بينما اشار البعض الي ان القرار لو صحيح سيكون عقابا باثر رجعي بسبب تجرؤ هشام نصر تحديدا علي الاحتجاج علي التحكيم في مباراة السويد التي غيرت مسار الفريق المصري ليصطدم بالدنمارك ، رغم التجاوزات التي ظهرت بوضوح للجميع ومنها ان الحكم ادار مباراتين للسويد من ثلاث مباريات وجنسيه نفس جنسية مدرب السويد وهي امور جميعها تدعوا للريبة ..

الغيرة السبب

واجمع عدد كبير في الكواليس ان النيه مبيته للاطاحه باتحاد الانجازات وان لها أسباب غريبة وهي ان نصر ورفاقه حققوا انجازات غير مسبوقه و توجوا بذهبية العالم مع منتخب الناشئين وحققوا برونزية العالم للشباب واستعادوا الزعامة الافريقية للكبار بعد الفوز ببطولة افريقيا وهزيمة تونس علي ارضها ووسط جمهورها لاول مرة في التاريخ ، واخيرا يواصل مسيرة الانتصارات بمونديال عالمي وخروجه كسابع العالم بعد مباراة مازالت حديث الاوساط الرياضية العالمية في اللعبة الشعبية الثانية خاصة انه المنتخب الوحيد الذي تعادل مع ابطال العالم لنسختين بعد 6 اشواط وهو ما استحق تهنئة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بعدما شاهد ابنائه يحرجون عمالقة الدنمارك بعد مباراة مارثونية ، وايضا اشادة رئيس الوزراء الدكتور مصطفي مدبولي الذي اشاد بنجوم منتخبنا واكد انهم لم يقصروا..

الصندوق الاسود

ومن الكواليس التي مازالت في الصندوق الاسود والتي ستفتح في الايام المقبلة قصة نزع سلاح الجمهور من التنظيم المصري بسيناريو خيالي سيعرض قريبا بالتفصيل ، ودخول الالوان في قصة الاطاحة بهشام نصر مع كواليس قعدات الفيوم شتاء والساحل الشمالي صيفا ..
عموما الامر مازال عبارة عن تسريبات وقصص وحكايات لم تعلن بشكل رسمي وستكشف الايام القادمة عن مستجدات شديدة الخطورة..

الحلول

الكثيرون يطالبون بسرعة تدخل الدولة وانقاذ سفير مصر الناجح في الالعاب الجماعية من اي قرار محتمل يضرب اتحاد كرة اليد خاصة ان الفريق مقبل علي المشاركة في الاولمبياد في طوكيو ، وهناك من يؤكد ان المستوي الذي ظهر به الفراعنة يؤهلهم للوقوف علي منصات التتويج وخطف ميدالية من الميداليات الثلاث في حدث لو تم سيكون الاول من نوعه في تاريخ الالعاب الجماعية المصرية في الاولمبياد ، وبالتالي فالجميع مطالب بتحرك سريع لحماية اتحاد اليد ومنتخب مصر الذي سيعاني لو تم ايقاف رئيس الاتحاد هشام نصر والذي ربما يبقي عرضه للحل او للتجميد ليدخل في طابور الايقاف مع الكرة الطائرة والاثقال ، وكأن هناك من يعرقل مسيرة الرياضة المصرية بسيناريو ممنهج قبل الاولمبياد ويجب التصدي له سريعا..
نقلا عن الأخبار الورقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *