ياسر عبد العزيز يكتب .. محاكمة” سفيه ” الرياضة المصرية!!

بقلم ياسر عبد العزيز

الارتفاع الجنوني فى أسعار اللاعبين و الصفقات المبالغ فيها التى جعلت السوق المصري الكروي على صفيح ساخن ، تحتاج إلى الدراسة والتقنين والمعايير الثابته ، خاصة وأن الأسعار وصلت إلى مرحلة” السفه” فى غالبية الصفقات ، مما يستفز محدود الدخل الذى يسمع كل يوم عن أرقام ضخمة يحصل عليها لاعبون “فيستك” امكاناتهم ” كسر ” !!

اقرا ايضا .. كوبا أمريكا .. بيرو يتعادل مع الإكوادور 2/2 ويتأهلا لدور الـ8 | فيديو

وتقنين الأسعار يحتاج إلى جهد كبير جدا من اتحاد الكرة والأندية معا ، خاصة الكبيرين الأهلي والزمالك ، وقد حدث فى الاهلي أكثر من مرة خلال الوقت الراهن قول الكابتن الخطيب رئيس النادى لبعض اللاعبين على فترات مختلفة : الأهلي هايدفع هذا المبلغ ، وإذا كنت لا ترغب فى البقاء عليك باحضار عرض احتراف ، وسنوافق على رحيلك فى مجلس الادارة ” .

وحدث ذلك أيضا مع مجلس إدارة الزمالك الجديد برئاسة الكابتن حسين لبيب رئيس الزمالك الذى أخطر أحد اللاعبين بالرحيل عن النادى وإحضار عرض إذا لم يرضي بالسقف الذى حدده النادى له “.

وأعتقد أن مثل هذه الخطوات مهمة جدا وان كانت متأخرة من جانب مسئولى الأهلى والزمالك حتى لا يسقطوا فريسة لجشع اللاعبين واطماعهم و التى جعلت لاعب مثل المغربي خالد بوطيب ” ٣٢سنة ” يتعاقد مع الزمالك خلال فترة المجلس السابق برئاسة مرتضي منصور مقابل مبلغ 4 ملايين و524 ألفا و103 يوروهات خلال ٣ مواسم وجاء ورحل عن النادى دون أن يقدم اى مستويات تدلل على أنه لاعب يستحق كل هذه الملايين ، وأيضا حتى لا تتكرر الارقام الضخمة التى حدثت مع مجلس الخطيب بنفسه فى الاهلي و للمثال صفقتي صلاح محسن مقابل ٤١ مليون جنيه لنادى انبي وهو رقم ضخم جدا على صفقة لاعب محلي و حسين الشحات مقابل ٥ ملايين دولار قادما من العين الإماراتي.


فى تخيلي أن الاجواء مهيأة الان فى الاهلى والزمالك لضبط سوق أسعار الصفقات دون أرقام مبالغ فيها ، وسيساعد على ذلك وجود شخص بكفاءة المهندس احمد مجاهد رئيس الجبلاية والذى يمتلك عقلية ذات دراية وخبرة وثقافة بأحوال شئون اللاعبين ، لو وجد مساندة واضحة من مسئولي الأندية خاصة الاهلى والزمالك .

ولن تفوتني الإشارة إلى جزئية خطيرة لا تحدث فى اى دولة فى العالم ، تتمثل فى وجود مجموعة من السماسرة لا يمتلكون تراخيص من اتحاد الكرة ، وغير معترف بهم رسميا ومع ذلك تراهم يتكلمون باسم اللاعبين ويبرمون الصفقات بطرق متحايلة ويتسببون فى إشعال الفتن والفوضي بين الأندية والجماهير ، هؤلاء السماسرة يتواجدون بغزارة فى السوق المصري ، ويتحايلون على اللاعبين والأندية والجبلاية و يتهربون من الضرائب والرسوم المطلوب سدادها للدولة .. مطلوب محاكمة السفهاء فورا !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *