لأزمة تحطيم “أوضة لبس ” الزمالك وجوه كثيرة ..والمتهم يدافع عن نفسه

وكأن الزمالك المحاصر بكم رهيب من الأزمات مكتوب عليه عدم الفرحة ؛ فرغم فوزه المستحق وبدايته القوية بعبور توسكر الكيني بهدف نظيف جعله يقترب بقوة من دور ال ١٦ الافريقي إلا أن حازم إمام لاعب الفريق افتعل أزمة وأهال التراب على فرحة الفوز ودخل فى مشادة تطورت إلى سلوك مرفوض عقب قيامه بتحطيم غرفة الملابس وإحداث تلفيات بها عقب انتهاء مباراة الفريقين أمس الاول فى ذهاب دور ال٣٢ لدورى ابطال افريقيا لكرة القدم .

ومن المقرر أن تقام مباراة العودة يوم 22 أكتوبر الجاري.
ومع اختلاف الروايات الخاصة بهذه الواقعة فمن المقرر أن يبحث مجلس الإدارة الأمر من خلال تقرير رئيس بعثة الزمالك فى كينيا د.حسام المندوه الحسيني عضو مجلس الإدارة والذى لولاه لحدثت كارثة فى كينيا بسبب أزمة حازم إمام ومن المنتظر فتح تحقيق حول الواقعة بعد وصول بعثة الفريق إلى القاهرة ظهر اليوم  .

وكشف مصدر داخل الزمالك حقيقة ما دار داخل غرفة ملابس الفريق عقب مباراة توسكر الكيني والتي شهدت تحطم زجاج أحد أبوابها. .وقال المصدر  في تصريحات خاصة إن حازم إمام لاعب الفريق، أبدى اعتراضه الشديد على عدم مشاركته في مباراة توسكر الكيني رغم ما أظهره من مستوى فني جيد خلال فترة الإعداد.

وأضاف أن  القائد الثاني للزمالك عبر عن اعتراضه علة ذلك بتكسير زجاج باب غرفة الملابس عقب نهاية المباراة، في الوقت الذي تدخل فيه محمود عبد الرازق شيكابالا قائد الفريق لتهدئته وإنهاء الأزمة.

ومن جانبها أكدت ديانا يوناه، المسؤول الإعلامي لنادي توسكر الكيني، أن هناك شجارا نشب بين لاعبي نادي الزمالك وبعضهم البعض، بعد مباراة اليوم السبت.
وقالت ديانا فى تصريحاتها ، إن غرفة الملابس تم تحطيمها بعد مشاجرة دبت بين لاعبي الزمالك وهو تصرف غير مقبول.

وأشارت إلى أن ناديها سيقدم شكوى ضد الزمالك لدى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”، خصوصا أنه لا يوجد أي أسباب لما حدث..وأوضحت ديانا، أن المشاجرة التي حدثت في غرفة ملابس نادي الزمالك بعد المباراة، كانت بين حازم إمام قائد القلعة البيضاء وبعض لاعبي الفريق..وختمت بأن أفراد الأمن شاهدوا حازم إمام وهو يتشاجر مع زملائه في غرفة الملابس، مما أدى إلى تلفيات كبيرة

ومن جانبه دافع حازم إمام عن نفسه وقال :  بعد انتهاء المباراة صافحت كارتيرون بشكل طبيعي وهنأته هو واللاعبين على الفوز، دخلت غرفة الملابس وحدي وعندما قمت بدفع الباب فوجئت بسقوط كل الزجاج”.

وأضاف “لم يكن هناك أحد من اللاعبين أو الجهاز الفني والطبي في غرفة الملابس، اتجهت للمسئولين عن الملعب واعتذرت لهم عما حدث وأخبرتهم بأنه حادث غير مقصود واتجهت بعدها مباشرة لحافلة الفريق”.

وواصل “لم يكن هناك أي أزمات مع المدير الفني بالطبع فلقد هنأته على الفوز وعندما حدث ما حدث كان كارتيرون في المؤتمر الصحفي فكيف سأفتعل مشكلة معه في غيابه؟”..وأتم “المهم أن يفوز الزمالك وليس من يشارك في المباراة، هدفنا ان تكون هذه بداية نحو التتويج بدوري أبطال إفريقيا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *