الزمالك

الزمالك يقاوم الألغام الانتخابية ..لجنة لغربلة العضويات ورفض جماعي للشفافية المنقوصة !

تقرير يكتبه : ياسر عبد العزيز

دخلت انتخابات نادى الزمالك المقرر إقامتها يوم ١١ فبراير المقبل مرحلة مقاومة  الألغام لاتمامها  واختيار مجلس إدارة جديد يقود النادى لمدة ٤ سنوات جديدة  ، وتجري الانتخابات  على اللائحة الاسترشادية التى تقضي بأن يكون المجلس من ١٢ فردا .

وهم : رئيس النادى ونائبه وأمين الصندوق و٦ أعضاء فوق السن وثلاثة أعضاء تحت السن ، وقد تقدم للانتخابات ٧١ مرشحا بواقع ٣ على منصب رئيس النادى و٤ على منصب النائب ومثلهم على منصب أمانة الصندوق و٢١ للعضوية فوق السن و١٩ للعضوية تحت السن .

ورغم وضوح الرؤية بالنسبة للعملية الانتخابية بحتمية إقامتها على يوم واحد وطبقا للائحة الاسترشادية كما جاء فى قرار وزارة الشباب والرياضة الذى قضي بعودة مجلس الإدارة المنتخب والدعوة للانتخابات ؛  إلا أن هناك مجموعة من القنابل الموقوتة والالغام  التى لاتزال موجودة ويجب أبطالها ومقاومتها حتى لا تفسد الانتخابات بالتأجيل أو البطلان .

وأبرز هذه الألغام  القرار المرتقب من اللجنة الأولمبية المصرية بشأن التصديق على كشوف المرشحين بما يتناسب مع معايير اللائحة الاسترشادية والإعلان الرسمي والنهائي عن المرشحين لمنحهم الضوء الأخضر لاستعراض برامجهم الانتخابية.

وكان مجلس الزمالك قد ارسل كشوف المرشحين إلى الجهة الإدارية وتجاهل ارساله إلى اللجنة الأولمبية المصرية ولكن مصادر أكدت  أن اللجنة العليا  التنسيقية للانتخابات قد حرصت على إطلاع اللجنة الأولمبية بأسماء المرشحين ضمانا لسلامة العملية الانتخابية طبقا لمعايير اللائحة الاسترشادية .

وثاني الألغام يتمثل فى وجود نحو ٢٠ ألف عضوية مهددون بعدم التصويت  بسبب عدم انطباق الشروط عليهم وفق اللائحه الاسترشادية ،حيث منهم من هم عضويات عاملة بالتقسيط، دون تحديد موعد محدد لسداد القسط ، ومنهم من هم عضويات عاملة بالتقسيط ومعروف موعد الاقساط الخاصة بهم، وعليهم مديونيات ،ومنهم من هم اعضاء عاملين وعليهم التزامات لم يتم سدادها منها ضريبة القيمة المضافة .

ومنهم من قسط القيمة المضافة ولم يقوم بسدادها حتى الان ، حيث لائحة النظام الاساسي تشير الى أن العضويات التى يحق لها التصويت هى، العضويات المسدده لكل الاشتراكات والمديونيات والالتزامات المالية المستحقه عليهم قبل تاريخ الانتخابات بــ 15 يوما وأمام حالة الجدل المثارة تقرر تشكيل لجنة محايدة من الجهة الإدارية لتنقية ملف العضويات بما يضمن سلامة التصويت.

وثالث الألغام حالة الترقب للفصل فى دعوى البطلان المرفوعة أمام مركز التسوية والتحكيم من جانب ممدوح عباس رئيس النادى الأسبق والتى سيتم حسمها يوم ١٨ يناير الجاري ، ورابع القنابل الموقوتة تتمثل فى شكوي عدد كبير من المرشحين من عدم اكتمال الشفافية والحيادية

وتحفظوا على قيام مرتضي منصور المرشح لرئاسة النادى ببث فيديوهات مكثفة من مقر النادى وظهوره مع الجهاز الفنى ونجوم الكرة بالفريق وعقده لمؤتمر صحفي مع الجروبات الزملكاوية ووضعه للافتات تحمل اسمه فى النادى وفوق اسوار النادى .

وهو الأمر الذى اعتبره المرشحون بمثابة الشفافية المنقوصة لأنهم لا يتمتعون بنفس المميزات وقد طالب المرشحون المعاملة بالمثل ومن المنتظر قيام مديرية الشباب والرياضة بالجيزة بتصحيح الأوضاع وتطبيق مبدأ العدالة والشفافية على الجميع .  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *