من يحسم السوبر المصري.. انتفاضة الأهلي أم دوافع الزمالك؟

زياد ياسر

عند دقات السابعة مساء غد الجمعة (بتوقيت القاهرة) التاسعة مساء بتوقيت دولة الإمارات، يستضيف ملعب هزاع بن زايد، واحدة من أشهر لقاءات الديربي في الوطن العربي بين الاهلي والزمالك ، في بطولة كأس السوبر المصري.

مواجهة دائما تكون خارج أي توقعات وبعيدة عن الحسابات المعلبة التي تطغى على غيرها من لقاءات الكرة المصرية والعربية.

الأهلي يبحث عن انتفاضة مع مدربه الجديد السويسري مارسيل كولر بعد موسم هزيل محليا في مواجهة دوافع الزمالك لكتابة سطر جديد في سطور تاريخه مع مدربه البرتغالي جيسوالدو فيريرا، بحسم الثلاثية المحلية للمرة الأولى منذ إنشاء القلعة البيضاء قبل 111 عاما.

لمن الغلبة الأهلي أم الزمالك؟ هذا السؤال الحائر يبحث العب كوره عن إجابة له في التقرير التالي:

بداية جيدة

قدم الفريقان بداية جيدة للموسم الحالي بعدما حقق الزمالك انتصارين بعلامة كاملة في أول جولتين للدوري على حساب سموحة وسيراميكا كليوباترا بنفس النتيجة 2-0.

وفاز الأهلي أيضا في أول جولتين للدوري على حساب الإسماعيلي وأسوان بنفس النتيجة 1-0.

وتقدم الفريقان أيضا إلى دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا بعدما تجاوز الأهلي عقبة الاتحاد المنستيري التونسي في دور ال 32.

وتخطى الزمالك منافسه إيليكت التشادي في الدور التمهيدي ثم فلامبو بطل بوروندي في دور ال32.

وتبدو الأجواء المعنوية مرتفعة في معسكر كل فريق بعد تحقيق هذه البداية المميزة في الموسم رغم بعض الانتقادات الطفيفة للأداء.

غيابات مؤثرة

تلقي الغيابات بظلالها على القطبين قبل لقاء السوبر بعدما تلقى الزمالك ضربة موجعة بغياب مدافعه محمود حمدي الونش للإصابة في ركبته لفترة تصل إلى 6 أشهر.

ويفتقد الزمالك خدمات الثنائي المنضم حديثا نبيل عماد دونجا لاعب خط الوسط القادم من بيراميدز للإصابة في ركبته، وأيضا السنغالي إبراهيما نداي لنفس السبب.

معسكر الأهلي يشهد غيابا مؤثرا أيضا بعد إصابة المالي أليو ديانج لاعب خط الوسط في العضلة الخلفية.

ويغيب أيضا عمار حمدي للإصابة بينما خرج بعض اللاعبين من حسابات الجهاز الفني بقيادة كولر مثل رامي ربيعة ومحمد محمود وزياد طارق ورأفت خليل ومصطفى سعد.

ورغم قيده في قائمة الأهلي المحلية لن يتمكن محمود عبد المنعم كهربا من المشاركة بسبب عقوبة إيقافه لعدم سداد غرامة كسر عقده مع فريقه الأسبق الزمالك.

دوافع الزمالك

يملك الزمالك دوافع كبيرة لتحقيق لقب السوبر المصري في الإمارات على رأسها حصد الثلاثية المحلية الأولى في تاريخه بعدما حقق لقب الدوري موسم 2020-2021 مع مدربه الأسبق الفرنسي باتريس كارتيرون بجانب كأس مصر مع فيريرا.

ويسعى الزمالك لتوجيه ضربة قوية لمنافسه التقليدي بحصد بطولة جديدة من أنيابه واستكمال التفوق الذي حدث بحصد لقب الدوري المصري في الموسم الماضي رغم ظروف الغيابات وإيقاف القيد بخلاف تحقيق لقب كأس مصر على حساب الأهلي في النهائي.

ويعول الزمالك على خبرات مدربه القدير فيريرا الذي يملك سيناريو واضح لهذه المباراة في ظل اعتماده على طريقة الثلاثة مدافعين والتي نجحت مع الفريق الأبيض بصورة ملحوظة.

فيريرا يضع رهانه الهجومي على نجمه الأبرز أحمد سيد زيزو هداف الدوري المصري في الموسم الماضي بجانب تحركات التونسي سيف الدين الجزيري وانطلاقات لاعب الوسط إمام عاشور.

انتفاضة الأهلي

يبحث الأهلي عن تأكيد انتفاضته وتعويض جماهيره بعد خسارة الدوري والكأس للموسم 2020-2021.

ويعني حصول الأهلي على لقب السوبر المصري من أنياب الزمالك الحصول على دفعة قوية لأصحاب الرداء الأحمر خاصة في ظل انتقادات للاعبي الفريق بعد المستوى الذي أظهروه في الموسم الماضي.

ونجح كولر في إظهار بصماته جيدا مع الأهلي خاصة في الشق الدفاعي فالفريق يحافظ على نظافة شباكه للمباراة الرابعة على التوالي.

وارتفعت معدلات الضغط والالتحامات البدنية للاعبي الأهلي ولكن تبقى اللمسة الغائبة في الشق الهجومي في ظل عدم استغلال الفرص التي يصنعها الفريق.

كولر يحلم بالبطولة الأولى مع الأهلي من أنياب منافسه التقليدي الزمالك وهو ما يعني له الكثير ولجماهير الأهلي.

عن العب كوره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *